تأثير اضطراب هرمون التستوستيرون لدى النساء

 

هرمون التستوستيرون واحد من بين الهرمونات الذي يتم افرازه لدى  الرجال والنساء على حد سواء، ولكن بكميات مختلفة حيث أن الرجل يفرز بنسبة 20 مرة أكثر من النساء ذلك الهرمون ولكن

testosterone
testosterone

من الممكن أن يختل توازن إفراز التستوسيرون داخل النساء مما يؤدي لظهور العديد من الأعراض النادرة عليها حيث أن المرأة تعمل على إفراز هرمونات أخرى خاصة بالأنوثة.

 

نتائج زيادة هرمون التستوستيرون عند النساء :

يعد ذلك الهرمون هو الهرمون الذكري الذي يفرزه الرجال ولكنه يتم إنتاجه أيضا داخل المبايض الخاصة بالنساء والغدة الكظرية المتواجدة على الكلى وغيرها من المناطق داخل جسم المرأة، والجدير بالذكر فإنه على الرغم من كون ذلك الهرمون هو الهرمون الذكوري والهام جدا للرجال عن النساء إلا أن حدوث خلل به من الممكن أن يؤثر على الكثير من الخلايا الحية داخل جسم المرأة ومن الممكن أن يكون الخلل ناتج عن زيادة إفراز ذلك الهرمون في جسم المرأة أو نقص في إفرازه ومن بين الأعراض التي تظهر على المرأة نتيجة زيادة نسبة التستوستيرون في الجسم ما يلي :

 

  • الزيادة في ظهور حب الشباب في منطقة الوجه.
  • زيادة في ظهور الشعر ونموه في الوجه.
  • كما تصاب المرأة بالعديد من المشاكل الصحية التي تؤثر على إنتاج المبايض وبالتالي الحمل حيث أنها تصاب بمتلازمة تكيس المبايض.
  • كما أنه من الممكن أن يؤدي إلى حدوث ألم في المعدة.
  • وأيضا عدم انتظام مواعيد الدورة الشهرية لدى النساء.
  • ومن السهل أن يتم علاج ذلك الأمر من خلال الرجوع إلى الطبيب المعالج والكشف عن الأمر من خلال الفحص المخبري للتأكد من حدوث خلل في الهرمون كي يتم علاجه.

 

 

أعراض نقص هرمون التستوستيرون في الجسم :

من الممكن أن يكون هناك نقص في إفراز هرمون التستوستيرون في الجسم والذي من أعراضه ما يلي :

 

  • حيث يظهر على النساء العديد من الأعراض نتيجة لنقص ذلك الهرمون من بينها الشعور بالتعب والإرهاق الشديد.
  • تلاحظ المرأة حدوث زيادة في الوزن بشكل كبير.
  • تعاني المرأة من الأرق وقله النوم عن الوقت السابق.
  • عدم وجود الرغبة في العلاقة الجنسية أو قلتها لدى السيدات.
  • تعاني المرأة من جفاف شديد في المهبل.
  • كما تعاني المرأة من مشاكل صحية كثيرة من بينها هشاشة العظام.
  • سوف تعاني من زيادة في الضغوطات النفسية بشكل كبير.
  • كما أن قلة الهرمون مثل زيادة الهرمون تؤدي إلى حدوث اضطرابات في الدورة الشهرية.
  • من الممكن أن يحدث لها اضطرابات في الغدة الدرقية.
  • كما من الممكن أن يؤدي تناول بعض الأدوية التي تحتوي على الهرمونات مثل حبوب منع الحمل إلى حدوث نقص في الهرمون وبالتالي يترتب عليها الكثير من الأمراض والأعراض السابقة.
  • من الممكن أن تعاني المرأة من وجود بعض الأورام في الغدة الكظرية التي توجد أعلى الكلى.

 

المرأة التي تعاني من نقص أو زيادة في إفراز هرمون التستوستيرون لابد أن تقوم بزيارة الطبيب المتخصص على الفور حتى تتمكن من العلاج وإعادة معدل إفراز ذلك الهرمون في الجسم إلى النسبة الطبيعية الخاصة به تجنبا لحدوث الكثير من الأعراض التي من الممكن أن تؤثر على المرأة بالسلب خلال الفترة القادمة.

 

حيث أنه من بين مضاعفات عدم علاج نقص إفراز الهرمون تعرض جنين المرأة خلال الحمل إلى الكثير من المشاكل والتي من بينها تأخر نمو الأعضاء التناسلية لدى الجنين أو حدوث هشاشة في عظام المرأة أو أنها سوف تعاني من قلة الرغبة الجنسية.